الخميس، 18 سبتمبر، 2014

ما ذنب الموظف المسكين__ سميرة كريش

لماذا سيدفع الموظف ثمن صندوق التقاعد ,الا يعمل الموظف المسكين لاجل نهاية عمله واستخلاص رتبته الضغيفة من صندوق التقاعد .
الحكومة لماذا تحمل الموظف تبعات الصندوق ,يجب عليها ان تخدم المواطن و ان تعمل جاهدة لاسترداد الحق لاهله ,ليس العكس .
فرنسا ليست المغرب ,والموظف الفرنسي ليس الموظف المغربي سيكولوجيا ولا فيزيولوجيا هنا فروق كبيرة جدا وجغرافيا ,وحتى ماديا ,رفع السن التقاعد الى 65 سنة انتحار للفئة الشابة المنتظرة  مكانها بفارغ الصبر مكان الموظف الكهول .
اتمنى ان لايدخل الموظف المغربي في صراعات هو غني عنها ,ان لا يدفع ثمن صندوق التقاعد فالمحاسبة واجبة واسترجاع الاموال الى الوطن .
فلا احد سيخدم المغرب بعد فشل الحكومة الحالية نرفع ايدينا عن اي حزب ولا نصدق ابدا الشعارات الانتخابية الغير المباشرة , لاتحد قلبه على المواطن المسكين ولا احد سيخدمه ,كان الله في عون الشعب المسكين.
نحن وطننا الغالي وملكنا الهمام الحبيب وكل مواطن شريف مخلص هذا هو حزب المغرب الوحيد للابد__سميرة كريش

السبت، 13 سبتمبر، 2014

بـــيـــــــــــان عــــــــــــــــــااااااجــــــــــــــــل من جماعة الاخوان


 بعد ان طلبت قطر رسميًا مغادرة قيادات إخوانية أراضيها والاتجاة الى لندن... أصدر عمرو دراج، عضو المكتب التنفيذي لحزب الحرية والعدالة (الجناح السياسي لجماعة الإخوان المسلمين في مصر ) بيانا قال فيه : يثمن دور دولة قطر في دعم الشعب المصري في ثورته ضد الانقلاب ونتفهم جيدا الظروف التي تتعرض لها المنطقة ... وحتى نرفع الحرج عن دولة قطر ، التي ما وجدنا فيها إلا كل تقدير وترحاب ، استجابت بعض رموز حزب الحرية ...
و العدالة وجماعة الاخوان المسلمين الذين طلب منهم نقل مقر اقامتهم خارج الدوله لهدا الطلب ونؤكد أننا سنظل باذن الله تعالى نعمل بكامل طاقتنا لانجاح ثورة الشعب المصري ، فثورتنا مستمرة ونثق في أن نصر الله قريب ، فإيماننا بالله وثقتنا في الشعب المصري لا تتزعزع ". ....
اللهو الخفى : هناك بعض الامور التى يجب ان تعلموها حتى نعطى كل ذى حقا حقة:
اولا : قطر لم تطلب من قيادات الاخوان مغادرة البلاد اليوم ولكن كان هذا منذ اسبوع تقريبا وعلى الرغم من هذا بعض قيادات الاخوان كانوا يخرجون على قناة الجزيرة بصورة طبيعية وهذا دليل على ان الامر ليس على شكل طرد ولكن قد يكون هناك اتفاقا ما لا نعلم عنة شئ الان.
ثانيا: قطر لم تطلب من قياات الاخوان مغادرة البلاد فحسب ..بل قامت بتسهيل دخول الاخوان الى لندن عن طريق مكتب محاماة تابع للسفارة القطرية بلندن بحيث لا يحدث اى مشاكل لقيادات الاخوان عند دخولهم لندن وبالذات انه لا يوجد بين مصر وبريطانيا اى اتفاقية بتسليم الهاربين بينهم ..ولهذا فيجب تقدير مجهودات الدوحة فى تقديم المساعدة التى لم تكن مضطرة ان تقدمها .
ثالثا: الدوحة بالفعل نجحت فى تسوية أوضاع بعض قيادات الاخوان مثل محمد سويدان، وضياء المغازى فى لندن عن طريق مكتب للمحاماة تخصص فى استقبال قضايا الإخوان بالرغم ان الدوحة لم تكن مضطرة ان تقوم بذلكولكنها فعلت فها منا كل الشكر على مجهودها الطيب .
واخـــيــــــرا: أرجوا من كل من يقرأ هذا البيان الا يبدأ فى الهجوم على دولة قطر أو قناة الجزيرة وان نتريث قليلا ونرى .. لعلة يكون خيرا باذن الله